Articles

أطلقت الكرامة تقريرها السنوي حول حالة حقوق الإنسان في المنطقة العربية للعام 2019، يشمل 20 بلدًا، بثلاث لغات؛ العربية، و الإنجليزية، و الفرنسية.
وقال المدير القانوني للكرامة المحامي رشيد مصلي إن التقرير يعد بمثابة تتويج لجهود الكرامة على مدى عام، إنْ على صعيد العمل القانوني للحالات الفردية والشكاوى المقدمة بشأنها إلى الإجراءات الأممية أو تقارير الظل الموازية، كما يسلط الضوء على أبرز انشغالات الكرامة في كل بلدٍ على حدة.

نشرت يومية Le Temps السويسرية بتاريخ 6-7 يناير 2018 مقالًا بقلم الصحفي سيلفان بيسون يوحي بأنّ مؤسسة الكرامة مستهدفة من قِبل المخابرات السويسرية بسبب علاقات مشبوهة.

وكانت إدارة المؤسسة قد تجاوبت بحسن نية مع الصحفي صاحب المقال أثناء عمله الاستقصائي وأجابت عن تساؤلاته ووضّحت له عدم وجود أيّ علاقة بين الكرامة وعدد من الأشخاص والهيئات التي يذكرها المقال.

دعت هذا الأسبوع مجموعة من آليات الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في خطاب مشترك (*) الحكومة الصينية إلى إلغاء "لوائح مقاطعة سنجان الأويغورية ذاتية الحكم حول إزالة التطرف" التي تنتهك العديد من حقوق الأقليات الدينية والعرقية واللغوية.

 (جنيف، 20  سبتمبر 2018) في 19 سبتمبر 2018 ، عرض السيد أندرو غيلمور ، مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في جنيف تقرير الأمين العام السنوي عن الأعمال الانتقامية ضد الأفراد الذين يتعاونون مع الأمم المتحدة، وذلك في إطار حوار تفاعلي مع مجلس

في آذار / في 29 مارس 2018، أطلقت الكرامة تقريرها السنوي لعام 2017  الذي تطرقت فيه إلى قضايا حقوق الإنسان الأكثر إلحاحاً في دول العالم العربي في ظل التطورات السياسية والتشريعية الرئيسية التي ع المنطقة على مدار العام.

في 8 مارس 2018 خلدت مؤسسة الكرامة اليوم العالمي للمرأة احتفاء بالعمل الرائع الذي تقوم به المدافعات عن حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم العربي، وجددت مساندتها لآلاف النساء في المنطقة اللواتي وقعن ضحايا للانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان في السنوات الأخيرة.

قام في 20 سبتمر 2017 أندرو جيلمور، مساعد الأمين العام للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، بعرض التقرير السنوي للأمين العام الأممي أمام مجلس حقوق الإنسان بشأن الأعمال الانتقامية ضد الأشخاص الذين يتعاونون مع الأمم المتحدة.

تعرب الكرامة عن أسفها لقرار المجلس الاقتصادي والاجتماعي بعدم منحها الصفة الاستشارية إثر مشروع القرار الذي تقدمت به دولة الإمارات العربية المتحدة حول "ارتباطها المزعوم بالإرهاب"، وهو ما يتناقض مع التوصية الإيجابية التي قدمتها اللجنة المعنية بالمنظمات غير الحكومية في أيار/مايو 2017، بعد عملية تدقيق طويلة، ويعكس بوضوح محاولة أخرى من جانب الأنظمة العربية القمعية تشويه وتقويض تطوع مؤسستنا

جنيف، 13 آذار\ مارس 2017 – تطلق الكرامة اليوم تقريرها السنوي لعام 2016، الذي يلخص لما يشهده العالم العربي من تصاعد لانتهاكات حقوق الإنسان، بما في ذلك باسم مكافحة الإرهاب، إضافة إلى حملات القمع التي تنتهجها الحكومات لكتم الأصوات المعارضة مما يقّوض بشكل خطير حقوق المواطنين.

دأبت مؤسسة الكرامة منذ عام 2009 على منح جائزة الكرامة سنويا لشخص أو منظمة ساهمت بشكل ملموس في دعم وتعزيز حقوق الإنسان في العالم العربي. وكانت تنظم حفل تسليم الجائزة بمدينة جنيف السويسرية تزامنا مع اليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يحتفى به في 10 ديسمبر من كل سنة. وترمي الكرامة بهذه الجائزة إلى تكريم المدافعين عن حقوق الإنسان ونصرتهم والتعريف بهم لدى المجتمع الدولي.