مقالات حول


أقدمت السلطات الحكومية في الكويت على سحب جنسية الناشط المعارض سلمان الخالدي اللاجئ في لندن والمحكوم عليه غيابيًا بالحبس خمس سنوات على خلفية انتقاداته لسلطات بلاده واتهامه بـ"الإساءة للمملكة العربية السعودية".

وجاء قرار سحب الجنسية بموجب مرسوم صادر من أمير البلاد، ولا يُستبعد أن تكون هذه الخطوة بمثابة رد فعل انتقامي على استمرار النشاط الحقوقي والسياسي للسيد الخالدي من منفاه في المملكة المتحدة. 

قامت قوات الأمن الأردنية مساء الثلاثاء الموافق 9 أبريل/ نيسان 2024 باعتقال الشاب السوري عطية محمد سالم هو وزميله عبدالرحمن الشيخ وهما في طريقهما لتصوير الوقفة التضامنية مع الشعب الفلسطيني ضد العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، في منطقة الرابية – عمّان ليلة عيد الفطر، كونهما طلابًا على مقاعد الدراسة في كلية الإعلام بجامعة اليرموك الأردنية، وتم اقتياد عطية إلى مركز أمن الشميساني. 

عطية شاب سوري الجنسية مقيم في الأردن منذ 12 عامًا بعد لجوئه من سوريا، ويعمل إلى جانب دراسته في مجال صناعة الأفلام والإعلام المرئي بشكل مستقل.

أطلقت السلطات الجزائرية، اليوم الخميس 4 أبريل/ نيسان 2024، سراح السيد عبدالرحمن زيتوت بعد إنهائه محكوميته بموجب محاكمة غير عادلة.

والسيد عبدالرحمن زيتوت شقيق الناشط السياسي المعارض والدبلوماسي السابق المقيم في المنفى محمد العربي زيتوت، واعتقل السيد زيتوت كإجراء انتقامي من شقيقه، وحكم عليه بالسجن عامين، بموجب اعترافات انتزعت تحت التعذيب من الضابط العسكري السابق المعتقل بن حليمة محمد عزوز.

أخطرت الكرامة والجمعية الدولية لحماية حقوق الإنسان "LIPDH" اللجنة المعنية بحقوق الإنسان في الأمم المتحدة بأن السيد أحمد محمود أبريه المختفي قسريًا المعروف باسم الخليل أحمد كان معتقلًا في سجن البليدة في الجزائر العاصمة، ولكن باسم آخر وضعته السلطات، لإخفاء آثار احتجازه بهذا السجن، حسب إفادة أسرته.

تدين الكرامة قيام مسلحين من جماعة الحوثي التي تطلق على نفسها اسم "أنصار الله" صباح الثلاثاء 19 مارس/آذار 2024 بتفجير عدد من منازل مدنيين من سكان مدينة رداع شمال محافظة البيضاء، ما أسفر عن مقتل وإصابة 25 مدنياً على الأقل بينهم نساء وأطفال، وتطالب بالتوقف عن استخدام هذه الطريقة كجزء من أدوات الحرب.

تعبر الكرامة عن إدانتها لاستمرار السلطات السعودية في اعتقال وتغييب كل الأصوات الرافضة لانتهاكات حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وتطالب بإطلاق سراحهم فورًا.

وتلاحظ الكرامة أن الحكومة السعودية مارست على مدى عقود سياسة القمع والتضييق ضد كل الأصوات السلمية المعارضة، لكن لا يزال من غير المفهوم زيادة وتيرة القمع ضد أي صوت مناهض للاحتلال الإسرائيلي في فلسطين أو داعم لحقّ الشعب الفلسطيني في الاستقلال وتقرير المصير ومقاومة الاحتلال. 

في 12 مارس / آذار 2024، وجّهت الكرامة نداءً عاجلا إلى المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بالتعذيب لإبلاغها بالانتهاكات التي تعرض لها الضابط العسكري السابق بن حليمة محمد عزوز من قبل أفراد الأجهزة الأمنية في سجن البليدة العسكري (50 كم جنوب الجزائر العاصمة)، حيث يُحتجز حاليًا في عزلة. 

تواصلت الكرامة مع هيئة حقوق الإنسان و الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان السعوديتين، وهما مؤسستان حكوميتان لهما هدفٌ مشترك يتمثل في تعزيز حقوق الإنسان في البلاد، ودعتهما إلى التعاون مع الفريق العامل المعني بالاحتجاز التعسفي بالأمم المتحدة في ما يتعلق بتنفيذ الآراء الصادرة عن هذا الإجراء الخاص. 

علمت الكرامة أن قوات الردع في ليبيا أطلقت الأحد 10 مارس/ آذار 2024، سراح السيد عبد الحكيم امبارك محمد علي المعروف باسم "عبدالحكيم المشري"، بعد نحو ثمان سنوات من الاحتجاز التعسفي دون إجراءات قانونية، وهو ما أكده فريق العمل العامل المعني بالاحتجاز التعسفي في الأمم المتحدة بموجب شكوى قدمتها الكرامة.

خاطبت اللجنة المعنية بحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة السلطات المغربية باتخاذ تدابير مؤقتة بشأن المحامي المعتقل محمد زيان الذي يقضي حكمًا بالحبس ثلاث سنوات منذ أواخر 2022، بموجب محاكمة غير عادلة على خلفية انتقاده العلني للسلطات.