الإمارات: الكرامة تدعو الأمم المتحدة إلى التدخل العاجل للكشف عن مصير أبدو جليلي سوبي المنتمي لأقلية الويغور

.

(جنيف - 3 أكتوبر 2018) دعت الكرامة فريق الأمم المتحدة العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي  إلى التدخل العاجل بشأن حالة أبدو جليلي سوبي، المنتمي لأقلية الويغور من شينجيانغ الصينية، الذي اختفى منذ اعتقاله في دولة الإمارات العربية المتحدة في 21 سبتمبر 2018.

التحق أبدو جليلي رفقة زوجته بدولة الإمارات العربية المتحدة سنة 2017. وفي مارس 2018 عينته وزارة الشؤون الإسلامية مؤدنا بأحد المساجد.

في 21 سبتمبر، أدن أبدو جليلي لصلاة الظهر في مسجد عبد الله بن رواحة في إمارة الشارقة. وعند حوالي الساعة الخامسة ظهرا قام أربعة رجال بملابس مدنية بالقبض عليه أمام المسجد ثم أُجبروه على ركوب سيارة اقتادته إلى مكان مجهول لتنقطع أخباره منذ ذلك الحين.

لا يستطيع الويغور الذين يقعون في يد نظام العدالة بدولة الإمارات العربية المتحدة الحصول على المساعدة القانونية، لأن المحامين المحليين يرفضون تولي قضاياهم خوفا من الانتقام بسبب الحساسية السياسية لقضاياهم، كما أن الحكومة الصينية لا توفر خدمات قنصلية للسجناء الويغور.

ويخشى أقارب الضحية من خطر تسليمه إلى الصين حيث توجد أسباب حقيقية "تدعو إلى الاعتقاد بأنه سيكون في خطر التعرض للتعذيب" بسبب انتمائه لأقلية الويغور، وبالتالي فإن ترحيله يشكل انتهاكا لالتزامات دولة الإمارات بعدم الإعادة القسرية بموجب اتفاقية الأمم المتحدة لمناهضة التعذيب.

في عام 2014 ، أطلقت السلطات الصينية "حملة الضربة القوية" ضد الأقليات العرقية المسلمة في منطقة شنجيانغ (المعروفة أيضا بـسنجان)، بهدف القضاء على أي تحديات "لأمن الدولة، والوحدة العرقية، والاستقرار الاجتماعي. وقد أدى ذلك إلى قمع الممارسة السلمية للحق في حرية الفكر والوجدان والدين وكذلك حرية الرأي والتعبير في المنطقة.

تتم في إطار الحملة اضطهاد أفراد أقلية الويغور بشكل منهجي، بما في ذلك من خلال احتجازهم تعسفاً وإرسالهم إلى ما يسمى "معسكرات إعادة التأهيل"، حيث يُجبرون على التنديد معتقداتهم الدينية والتعهد بالولاء للحزب الشيوعي الحاكم. أفاد سجناء سابقون في المخيمات بأنهم تعرضوا لأشكال مختلفة من التعذيب كالإيهام بالغرق والتقييد لفترات طويلة والحرمان من النوم، كما تم الإبلاغ عن العديد من الوفيات داخل تلك المخيمات.

استنادا إلى هذه المعلومات، التمست الكرامة في 27 سبتمبر التدخل العاجل للفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري لدى السلطات الإماراتية لدعوتها إلى الإفراج فورا عن أبدو جليلي وفي كل الأحوال وضعه تحت حماية القانون وإبلاغ أقاربه بمصيره ومكان تواجده.

لمزيد من المعلومات

الرجاء الاتصال بالفريق الإعلامي عبر البريد الإلكتروني media@alkarama.org  أو مباشرة على الرقم 0041227341006

فيديو الكرامة