مصر: احتجاز طبيب تعسفيا بعد اختطافه من مطار القاهرة واختفائه قسريا 12 يوما

.

جنيف، 6  يونيو 2018 – ظهر طبيب العناية المركزة، الدكتور يحيي كمال، بعد 12 يوما من القبض عليه بمطار القاهرة الدولي في 22 مايو 2018.

كان الدكتور يحيى كمال في 22 مايو متوجها إلى المملكة العربية السعودية في رحلة عمل. وكانت الساعة تشير إلى الرابعة بعد الزوال حين تقدم إلى مكتب شرطة مراقبة الحدود، فقام ضباط الأمن الوطني وحرس الحدود بالقبض عليه أمام زوجته وشقيقه الذان رافقاه لتوديعه.

قدمت أسرة كمال شكوى إلى النيابة العامة في 26 مايو، لكنها لم تتلق أية معلومات عن مصيره أو مكان احتجازه إلى أن ظهر أمام النيابة العامة في 2 يونيو 2018.

وكانت الكرامة قد وجهت في 1 يونيو نداء عاجلا للفريق الأممي العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي بشأن اختفاء الدكتور يحيى كمال، ودعته إلى التدخل الفوري لدى السلطات المصرية لمطالبتها بالإفراج عنه.

عرفت ممارسة الاختفاء القسري تزايدا حادا في مصر في السنوات الأخيرة. وأعرب الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري في تقريره السنوي لعام 2017 عن قلقه الشديد إزاء تفشي الظاهرة موضحا أنه في عام 2016 وحده، أحال 101 حالة جديدة إلى الحكومة المصرية بموجب إجراءاته العاجلة.

وللتذكير وجهت الكرامة في أبريل 2016، ادعاء عاما إلى الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري  مسلطة الضوء على الطبيعة المنهجية لهذه الممارسة في البلاد.

لمزيد من المعلومات

الرجاء الاتصال بالفريق الإعلامي عبر البريد الإلكتروني: media@alkarama.org

أو مباشرة على الرقم: 0041227341008

فيديو الكرامة