الكويت: الطالب عمر عبد الرحمن أحمد يواجه خطر التعذيب في حال ترحيله إلى مصر

Student at High Risk of Torture if Extradited to Egypt

في 23 أكتوبر 2015، أرسلت الكرامة نداء عاجلاً إلى المقرر الخاص المعني بمسألة التعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة بالأمم المتحدة بشأن قضية الطالب المصري عمر عبد الرحمن أحمد يوسف مبروك البالغ من العمر 20 عاما، الذي اختفى بعد القبض عليه من قبل قوات أمن الدولة في مدينة الكويت مطلع أكتوبر 2015 .

في 1 أكتوبر قام أفراد من قوات أمن الدولة يرتدون ملابس مدنية بمداهمة بيت والدة عمر بمدينة الكويت، وألقوا القبض عليه دون إظهار أية مذكرة توقيف. ثم أخذوا وثائق هويته وحجزوا حاسوبه وهاتفه واقتادوه بعد ذلك إلى وجهة مجهولة.

لم تستطع والدة عمر الحصول على أي معلومات رسمية بشأن مصير ومكان وجود ابنها، لكنها أخبرت بشكل غير رسمي أن هناك طلب تسليم صدر عن السلطات المصرية التي تتهمه بارتكاب جرائم معلوماتية. تجدر الإشارة إلى أن العديد من يتنتمون إلىي جميع شرائح المجتمع المصري اعتقلوا، وغالبا ما تعرضوا للتعذيب انتقاماً منهم بسبب تعبيرهم عن آرائهم على الإنترنت أو في الشارع خلال السنوات القليلة الماضية، وصدرت في حقهم أحكام قاسية.

وبالنظر إلى الحالة الراهنة في مصر، حيث يمارس التعذيب بشكل منهجي ضد كل المعارضين، ويتم عرض المدنيين على الهيئات القضائية العسكرية، وحيث المحاكم تفتقر إلى الاستقلال والنزاهة وتقبل في الغالب بالاعترافات المنتزعة تحت التعذيب، تخشى الكرامة أن يتعرض عمر للتعذيب في حالة تسليمه إلى بلده. و

تذكر الكرامة الحكومة الكويتية بأنها طرف في اتفاقية مناهضة التعذيب وبالتالي فهي ملزمة بعدم تسليم أي شخص إلى دولة أخرى حيث توجد أسباب جوهرية تدعو إلى الاعتقاد بأنه سيكون في خطر التعرض للتعذيب (المادة 3-1).

تقول خديجة نمار، المسؤولة القانونية عن منطقة الخليج "ينبغي على السلطات الكويتية عدم تسليم عمر إلى مصر لعلمها بممارسة التعذيب وغيره من صنوف المعاملة السيئة إضافة إلى المحاكمات غير العادلة. و إذا إذا ما قررت السلطات الكويتية تسليمه على الرغم من هذه المخاطر الجسيمة، فإن ذلك انتهاك واضح لالتزاماتها بموجب اتفاقية مناهضة التعذيب".

التمست الكرامة من المقرر الخاص المعني بالتعذيب وغيره من ضروب المعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة بالأمم المتحدة،التدخل لدى سلطات الكويت ودعوتها إلى رفض طلب مصر والإفراج الفوري عنه.

 

لمزيد من المعلومات

الرجاء الاتصال بالفريق الإعلامي عبر البريد الإلكتروني

media@alkarama.org

أو مباشرة على الرقم 08 10 734 22 41 00

فيديو الكرامة