المملكة العربية السعودية: محمد مانع وسليمان سليمان، مواطنان يمنيان اعتقلا في جازان سنة 2015 واختفيا إلى الآن

محمد مانع

محمد مانع

(جنيف، 27 مارس 2019) - في 22 مارس 2019، قدمت الكرامة قضيتي المواطنين اليمنيين محمد مانع وسليمان سليمان إلى الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي الأمم المتحدة الذين ألقي عليهما بمدينة جازان في ديسمبر 2015 واختفيا منذ ذلك الحين.

توجه كل من محمد مانع، البالغ من العمر 29 عامًا والذي كان يدرس في جامعة عمران في صعدة، وسليمان سليمان البالغ من العمر 34 عامًا، والذي كان يعمل مزارعًا في اليمن، إلى المملكة العربية السعودية في عام 2015 بحثًا عن مورد رزق لهما ولأسرهما. خرج الرجلان من قرية تشدان في محافظة صعدة قاصدين مدينة جازان حيث حصلا على تصريح عمل مخصص لليمنيين.

في 21 ديسمبر 2015، ألقت الشرطة العسكرية القبض على محمد مانع وسليمان سليمان بالشارع العام في مدينة جازان بالمملكة العربية السعودية. ويجهل أقارب الرجلان كل شئ عن ظروف وأسباب توقيفهما لكن معتقلين سابقين في قاعدة جازان العسكرية، والذين عادوا إلى اليمن بعد إطلاق سراحهم أبلغوهم أن محمد وسليمان كانا معتقلان معهم في نفس القاعدة بتهمة الانتماء إلى جماعة أنصار الله أو الحوثيين.

ولم يتمكن أقارب الرجلين من تقديم أية شكاوى رسمية بسبب النزاع المسلح وإمكانياتهم المادية المحدودة.

طالبت الكرامة بتدخل الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي بالأمم المتحدة لدى السلطات السعودية للمطالبة بالإفراج الفوري عن مانع وسليمان،وفي كل الأحوال وضعهما تحت حماية القانون وإبلاغ أقاربهما بمصيرهما ومكان وجودهما.

 

فيديو الكرامة